الأربعاء، 11 مايو، 2011

تسآآلنيُ ..!





تسآآلنيُ آنُ كنتٌ آإبككككككيُ ....!
تتظآهرُ وكآنكُ لآ تعلممُ بآنكُ آلـمسببٌ لكلُ دممعهُ سققطتُ منُ عينيُ ..

هناك تعليق واحد:

  1. ترى تلك المدامع

    كم تحمل من الوانِ التعب

    وكم أراقت من دموع العتب

    ...

    سيدتى

    حرفكِ رائع

    ومشاعرك جميلة


    مودتى

    ردحذف